طفلة ماليزية تفارق الحياة بسبب لدغات دبابير

صحافة نت الجديد - ترفيه و منوعات :

توفيت طفلة ماليزية تدعى نور صبري، تبلغ من العمر 8 سنوات، بعد أن لسعها سرب من الدبابير 65 مرة عندما علقت على سياج ولم تتمكن من الهرب.

وكانت الطفلة قد خرجت للعب مع شقيقها محمد البالغ من العمر 3 سنوات وأصدقائهما على قمة التل بالقرب من منزلهما.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الطفلة نور علقت على سياج بينما فر الآخرون بعد أن هاجمهم سرب من الدبابير في ”دونجان“ بولاية ”تيرينججانو“ غربي ماليزيا.

وعادت نور إلى منزل والدتها بوجه متورم بلسعات الدبابير وأخبرتها بما حدث، وسرعان ما نقلت الأم ابنتها إلى المستشفى حوالي الساعة 8 مساء قبل نقلهما إلى مستشفى سلطانة نور الزاهرة، قبل أن تتوفى في حوالي الساعة 1:30 صباحاً.

منوعات - طفلة ماليزية تفارق الحياة بسبب لدغات دبابير

من جهته، قال مدير الصحة في ”تيرنغانو“ الدكتور نور عظيمي يونس لوسائل الإعلام المحلية: ”توفيت الطفلة بسبب فشل داخلي في الأعضاء بسبب السموم التي أطلقتها لسعات الدبابير“.

وقالت والدة نور : ”لا أعرف كيف كان بإمكانهم الذهاب إلى هناك للعب بمفردهم، وقد ذكّرتهم مرارا وتكرارا بتجنب تلك المنطقة“.

وتأتي هذه المأساة بعد وفاة رجل يبلغ من العمر 73 عاماً في 24 مايو/ أيار بعد أن لسعته الدبابير الآسيوية على الساحل الإسباني، ما أثار عدة ردود فعل تحسسية أودت به، حيث لسعته مجموعة من الدبابير الآسيوية ذات الأرجل الصفراء، التي ترتبط ارتباطا وثيقا بما يسمى ”دبابير القتل“، التي تثير قلق العلماء.

وليس من الواضح حتى الآن، ما إذا كانت الدبابير التي قتلت الطفلة نور هي الدبابير القاتلة، التي تم الإبلاغ عنها مؤخرا في جميع أنحاء أمريكا.

صحافة نت الجديد (صحافة السعودية ) : طفلة ماليزية تفارق الحياة بسبب لدغات دبابير ( الجزيرة أونلاين )

نشر بتاريخ : الخميس 2020/06/04 الساعة 01:52 م