تفاعل مصري مع " ممكن_تتحاسب" تأكيدا لملاحقة انتهاكات النظام

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

أثار رفع الناشط الأمريكي من أصول مصرية، محمد سلطان، دعوى قضائية ضد حازم الببلاوي وآخربن متهما إياهم بـ"استهدافه بغرض القتل وارتكاب أعمال تعذيب بحقه" موجة من التفاعل وسط النشطاء والحقوقيين المصريين.

 

ونظرا لأن حازم الببلاوي رئيس وزراء مصر الأسبق، ويشغل حاليا منصب مدير تنفيذي بصندوق النقد الدولي، ويعيش في الولايات المتحدة، ما أتاح لسلطان فرصة ذهبية برفع دعوى مدنية ضده، حيث يسمح القانون الفيدرالي لحماية ضحايا التعذيب، برفع دعوى قضائية للتعويض بجرائم التعذيب والقتل خارج القانون التي ارتكبها مسؤولون أجانب بدول أخرى.

 

ودعوى سلطان المقدمة لمحكمة أمريكية مرفوعة أيضا ضد رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، ورئيس مخابراته عباس كامل، و3 قيادات شرطية؛ بسبب ما تعرض له من تعذيب إبان اعتقاله بمصر لنحو عامين.

 

وكان "الإفلات من العقاب"، خاصة لمن ينتسبون للنخبة الحاكمة أو العاملين بالجيش والشرطة والقضاء، سمة عامة للنظام المصري على مدار العقود الماضية.

 

اقرأ أيضا: محمد سلطان يقاضي رئيس وزراء مصر الأسبق في أمريكا

  

سياسة عربية - تفاعل مصري مع ممكن تتحاسب تأكيدا لملاحقة انتهاكات النظام

وترسخ هذا النهج على يد عبد الفتاح السيسي، والذي عبر عنه في فيديو مسرب نُشر عام 2013، قبل انقلابه على السلطة المدنية، وكان يشغل منصب وزير الدفاع حينها: "الضابط اللي هيضرب قنابل غاز وخرطوش، وحد يموت أو يحصله حاجة في عينه مش هيتحاكم، والمتظاهرين أدركوا ذلك".

 

مقولة السيسي طبقت بحذافيرها خلال الأعوام الستة الماضية، حيث لم يشهد القضاء المصري خلالها محاكمة حقيقية لأي معتد أو مذنب من النخبة الحاكمة، مما أدى لاستمرار نزيف الانتهاكات.

 

وتشير الانتهاكات المتزايدة في عهد النظام الحالي إلى شعور بالأمان من المحاسبة والمحاكمة، لكن دعوى سلطان حركت ما يبدو في أذهان المصريين أكثر حضورا من أن الانتهاك والاعتداء والتعذيب لا يسقط بالتقادم، وحتى إن تم ذلك عبر محاكم غير مصرية.

 

واعتبر النشطاء دعوى محمد سلطان خطوة في طريق محاسبة جلادي النظام، وأنها نموذج يمكن لنشطاء مصريون بالخارج السير على خطاه برفع دعاوى مشابهة ضد ممارسي التعذيب.

 

والمطالبة بمحاسبة المسؤولين في مصر كانت إحدى مطالب ثورة "يناير" 20

صحافة نت الجديد (صحافة قطر ) : تفاعل مصري مع " ممكن_تتحاسب" تأكيدا لملاحقة انتهاكات النظام ( عربي21 )

نشر بتاريخ : السبت 2020/06/06 الساعة 12:10 م