الاتحاد المغربى يخطر الرجاء باستمرار حميد أحداد لنهاية الموسم

صحافة نت الجديد - أخبار الرياضة :

قررالاتحاد المغربى لكرة القدم  ، مخاطبة الأندية مجددا بخصوص اللاعبين الذين كان مقرر أن تنتهي عقودهم اليوم 30 يونيو تنفيذا لتعليمات الاتحاد الدولى لكرة القدم " فيفا" فى مد عقود اللاعبين بعد انتشار فيروس كورونا الخطير.

قال موقع " le360 سبور" المغربى أن لجنة الرخص التابعة للاتحاد المغربى أخطرت الأندية بأن اللاعبين الذين كان يفترض أن تنهي عقودهم الشهر الحالي، سوف يستمرون في البقاء حتى الانتهاء من منافسات البطولة الاحترافية المقرر ختامها يوم 13 سبتمبر المقبل، بشرط انتظامهم في  تسديد أجورهم الشهرية إضافة إلى منح المباريات كما كان عليه الأمر خلال الموسم.

وأشار الموقع ، إلى أن الأندية  كانت لديها قلق حيال نهاية عقود لاعبيها ومشاكل تسجيلهم مع إمكانية استمرار الموسم الجاري لما بعد شهر يونيو، قبل أن تتبدد مخاوفهم على اعتبار أن الاتحاد المغربى سبقت الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، وقررت قبل 7 سنوات تضمين عقود اللاعبين والمدربين المنتهية مع أنديتهم بالدوري الاحترافي في 30 يونيو ، بندا يضمن تمديدها تلقائيا إلى حين نهاية الموسم الكروي، وهو القرار الذي شرعته "الفيفا"، خلال الاسابيع القليلة الماضية، لاحتواء تداعيات فيروس كورونا المستجد .

كرة عالمية - الاتحاد المغربى يخطر الرجاء باستمرار حميد أحداد لنهاية الموسم

أضاف الموقع ، أن اللاعبين الذين تنتهي عقودهم بنهاية يونيو الحالي ملزمون بقوة القانون بمواصلة الدفاع عن قمصان أنديتهم إلى نهاية منافسات البطولة الاحترافية خلال الموسم الجلري،  سواء كانوا محليين أو أجانب أو معارين على غرار حالة حميد أحداد، لاعب الرجاء المعار من الزمالك المصري وأيضا زميله محسن متولي إضافة إلى محمد الناهيري الذي ينتهي عقده أيضا مع الوداد شهر سبتمبر المقبل .

قررت إدارة الكرة بنادى الزمالك، إرسال خطابًا رسميًا إلى نادى الرجاء المغربى، بشأن إعادة المغربى حميد أحداد لاعب الفريق المعار للنادى المغربى، عقب نهاية فترة الإعارة، وذلك لبحث مصيره مع إدارة نادى الزمالك خاصة بعد تلقى مجموعة من العروض للاعب التى ترغب إدارة الكرة فى مناقشتها معه خلال الفترة المقبلة.

صحافة نت الجديد (صحافة مصر ) : الاتحاد المغربى يخطر الرجاء باستمرار حميد أحداد لنهاية الموسم ( اليوم السابع )

نشر بتاريخ : الثلاثاء 2020/06/30 الساعة 02:37 م